أوقاف مأدبا تحتفي بذكرى الإسراء والمعراج

2017 04 24 12 10 46

التلفزيون الاردني -  احتفلت مديرية أوقاف مادبا اليوم بذكرى الإسراء والمعراج.
وقال وزير الأوقاف الأسبق هايل داوود أن معجزة الإسراء والمعراج كانت تكريما للرسول محمد عليه الصلاة والسلام وهو تكريم لكل الأمة،وأن الله عز وجل أراد أن يكون المعراج من الأقصى حتى تبقى قلوبنا معلقة بهذا المسجد المبارك وبالقدس.
وأكد اهمية الاحتفال في ترسيخ مكانة المقدسات الإسلامية في الوجدان، وتأكيد مكانة القدس التي أولاها الهاشميون جل اهتمامهم بدءا من الشريف الحسين بن علي وصولا إلى الملك عبدالله الثاني الذي استكمل المسيرة وصيا شرعيا على مدينة القدس ومقدساتها ومدافعا عنها في المحافل الدولية كافة.
وتحدث مدير أوقاف مادبا خلدون النجادا عن المعاني والعبر لمعجزة الإسراء والمعراج التي خلدها رب العزة في القرآن الكريم .
وقال العقيد المتقاعد الدكتور عبدالله المراعبة ان رحلة الإسراء والمعراج خطت لنا الطريق إلى بيت المقدس داعيا الى الاستفادة من المعاني والقيم التي تضمنتها معجزة الإسراء والمعراج التي أسري فيها برسولنا الكريم من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى المبارك، في رحلةٍ تذكر المسلمين قدر نبيهم وقدر امتهم عند الله تعالى.
بترا

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.