بلدية المفرق تحتضن برامج "الدولية للحوكمة"

 

1548848129207

 

التلفزيون الاردني - أعلن رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر الدغمي ان البلدية قررت احتضان برامج وأنشطة ومشاريع المنظمة الدولية للحوكمة المحلية، والذي يهدف الى تنفيذ برامج اللامركزية ودعم المجالس المحلية والبلدية وليكون باكورة العمل في مجال التدريب والإشراف على عمل الحكم المحلي.
وقال الدغمي خلال لقائه بمركز البلدية للتدريب والتطوير اليوم الأربعاء، رئيسة المنظمة الدولية للحوكمة المحلية الدكتورة أحلام العرفاوي وبحضور رئيس مكتبها في الأردن فوزي الدغمي ومستشاري المنظمة الدوليين والمحليين، ان اختيار بلدية المفرق لتكون السباقة في استضافة برامج هذه المنظمة يأتي لما تتمتع به من قدرات ومهارات وكفاءات قادرة على تحقيق قصص نجاح في هذا المجال، مشيرا الى ان البلدية ستقدم كل الدعم اللازم لإنجاح فعاليات المنظمة والتي من شأنها ان تخدم 18 بلدية في محافظة المفرق للاستفادة من الخبرات وتبادل تجارب البلدان في مجال عمل الحكم المحلي وبما يعزز فرص العمل التشاركي المطلوب .
من جهتها أشارت العرفاوي الى انه يوجد اكثر من 36 مكتبا للمنظمة في عدد من دول العالم بهدف تعزيز الديمقراطية في الحكومة المحلية وبين افراد المجتمع المحلي، وتبادل الخبرات بين الدول في مجال الحوكمة والقيادة والتدريب والعمل على تنمية العمل بروح الفريق لمؤسسات المجتمع المدني من خلال التواصل، مؤكدة ان بلدية المفرق أنموذجا حقيقيا في العمل وتحقيق قصص نجاح مميزة من شانها ان تسهم في خدمة الفئات المستهدفة.
وعرض رئيس مكتب المنظمة في الأردن فوزي منصور الدغمي من جانبه لأهداف وبرامج المنظمة وتداعيات انشاء هذا المكتب في المفرق كمقر رئيسي لها، مشيدا بدعم رئيس بلدية المفرق لاحتضان المنظمة وبرامجها المختلفة ولتخدم الجميع.
وقال ان نشاطات المنظمة تركز على التدريب بكافة انواعه وأشكاله وتنظيم الورش والندوات والمؤتمرات المحلية والدولية، بالإضافة إلى المشاركة مع المؤسسات ذات العلاقة لتعزيز الديمقراطية والإشراف على تنفيذ العديد من البرامج والانشطة المختلفة.
وعلى هامش اللقاء تم توقيع مذكرة تفاهم شراكة وتوأمة وتعاون بين بلدية المفرق الكبرى وقعها رئيسها والمنظمة الدولية للحوكمة المحلية ووقعتها رئيستها احلام العرفاوي نصت على ان تتولى المنظمة ربط علاقة توأمة بين البلدية وبلدية جمال المنستير في تونس، وتبادل الخبرات والزيارات والمهارات والمعارف في مجال الحكم المحلي من خلال الاطلاع على التجارب الرائدة خاصة المعتمدة في اميركا، بالإضافة الى تنظيم دورات وورش عمل في مجال الحوكمة والحكم المحلي لفائدة المنتخبين والمجالس المحلية داخل الاردن وخارجه وتقديم الدعم اللوجستي من مرافق لتسهيل اعمال المنظمة داخل الأردن .

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.