ترمب سيدعو في خطابه بالسعودية لتوحيد جهود مكافحة التطرف

31520171117

ذكرت وكالة أسوشيتد برس الاميركية للأنباء نقلا عن مسودة خطاب يلقيه الرئيس الأميركي في السعودية غدا الأحد، أن دونالد ترمب سيدعو للوحدة في مكافحة التطرف وسيصف الجهود بأنها "معركة بين الخير والشر".

ونقلت الوكالة عن مسودة الخطاب، التي لا تزال تخضع للمراجعة، "لسنا هنا لإلقاء محاضرة... لنقول للشعوب الأخرى كيف تعيش وماذا تفعل أو من أنتم، نحن هنا بدلا من ذلك لتقديم شراكة في بناء مستقبل أفضل لنا جميعا".

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد قال إنه يستعد لجولته الخارجية الكبيرة، مضيفا في تغريدة على تويتر قبيل أول جولة خارجية له إلى السعودية إنه سيعمل على حماية المصالح الأميركية بقوة.

ويصل الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى السعودية في أول جولة خارجية له منذ توليه الرئاسة لحضور أعمال ثلاث قمم، بهدف بحث أجندة واسعة تناقش مختلف قضايا المنطقة والعالم.

ويجتمع قادة دول مجلس التعاون الخليجي مع ترمب، الأحد، لمناقشة التهديدات التي تواجه الأمن والاستقرار في المنطقة، والعمل على بناء علاقات تجارية بين الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون.

ويجري ترمب قمة عربية إسلامية مع 55 من قادة وممثلي الدول الإسلامية في العالم، لبحث سبل بناء شراكات أمنية أكثر قوة وفاعلية من أجل مكافحة ومنع التهديدات الدولية المتزايدة بسبب الإرهاب والتطرف.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.