فنانة اردنية تتهم زوجها بمحاولة قتلها في مصر .. (صور)

السبت, 21 كانون2 2017 10:58

hzbdrt.jpg

 

الشورى - كشفت الفنانة الاردنية أميرة نايف عن تعرضها للضرب والتهديد بالقتل على يد زوجها ، في اعلنت الاجهزة الامنية عن ضبط كميات كبيرة من الاسلحة و الذخائر في منزل الزوج .

وفي التفاصيل بحسب ما نقلته وسائل الاعلام المصرية فان الفنانة الاردنية تقدمت ببلاغ للأجهزة الامنية ، وقالت فيه ان زوجها محمود البحيري وهو ضابط شرطة سابق يبلغ من العمر 42 عاما اعتدى عليها بالضرب ، وحاول قتلها ، وهددها بالقتل ، وحاول كسر باب شقتها واقتحام منزلها في مدينة " دريم لاند" ، وان امن المجمع السكني منعه من الوصول اليها في اكثر من مرة .

وأوضحت أنها ذهبت إلى السفارة الأردنية في القاهرة، وأبلغتها بما حدث، لأنها تحمل الجنسية الأردنية ، مشيرة الى السفارة أبدت دعمها الكامل لها .

وفور تقديم البلاغ بدأت الأجهزة الأمنية في إجراء التحريات، حول الواقعة، وتبين أن الفنانة أميرة نايف، أقامت دعوى خلع ضد زوجها بسبب خلافات أسرية بينهما، بعد ان رفض طلبها بالانفصال الودي ، ما اغضب الزوج الذي ظل يطاردها ويعتدى عليها بالضرب من أجل التنازل عن الدعوى.

وأضافت التحريات أن أخر مرة تعدى عليها كان داخل شقتها ، بعد ان كسر باب الشقة الخاصة بها، أثناء تواجدها، واعتدي عليها بالضرب، وكان سيقتلها ، لولا تدخل بعض الجيران وإبعاده عنها.

وبعد البحث عن الزوج ، داهمت قوات امنية مسكنه ، وتمكنت من القبض عليه ، وبتفتيش منزله عثر على اسلحة هي بندقية (بومبكشن)، وسلاحين ، وبندقية رش، بالإضافة الى كمية من الذخيرة .

وبمواجهته بالتحريات اعترف بالواقعة ، لوجود خلافات بينهما، وبدءت السلطات المصرية في اخذ الإجراءات القانونية اللازمة، لعرضه على النيابة العامة ومباشرة التحقيق.

وبالعرض على النيابة أمرت باستدعاء الفنانة أميرة نايف ، لسماع أقوالها في البلاغ المقدم منها ضد زوجها بالشروع في قتلها، وحجز زوجها لاستكمال التحقيق معه.

من جانبه كشف مصدر أمني بوزارة الداخلية، أن زوج الفنانة أميرة نايف، كان يعمل ضابط شرطة، إلا أنه في 2015، ضٌبط معه سلاح ناري غير مرخص ، ومخدرات (هيروين) بأحد الأكمنة ، ليحال إلى قطاع التفتيش بوزارة الداخلية، والذي قرر إيقافه عن العمل، وإحالته للاحتياط.