افتتاح معرض إقليم الوسط لمنتجات مشاريع "إرادة" 2018

ook

التلفزيون الاردني- افتتح امس الجمعة معرض إقليم الوسط لمنتجات مشاريع برنامج "إرادة" لعام 2018 الذي ينظمه البرنامج بالتعاون مع جمعية سكان جبل عمان القديم في موقع سوق جارا – جبل عمان .
وتعرض منتجات 60 مشروعا من المشاريع التي استفادت من خدمات البرنامج الذي تموله وزارة التخطيط، لعرض منتجاتها وبيعها مباشرة للمواطنين والسواح الذين يرتادون هذا السوق. وتتنوع المعروضات بين المنتجات الغذائية والمنتجات الحرفية، وهي نتاج مشاريع أفراد من الجنسين ومشاريع جمعيات خيرية وتعاونية من محافظات العاصمة والبلقاء والزرقاء، علما بانه تم تنظيم معرض مماثل خلال هذا العام لمشاريع محافظات الجنوب، وسيتم في الشهر المقبل تنفيذ معرض لمنتجات المشاريع في محافظات اقليم الشمال. كما ان هناك10 نوافذ تسويقية دائمة للمنتجات في محافظات العاصمة ومادبا والعقبة.
وقالت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الدكتورة ماري قعوار التي افتتحت المعرض في تصريحات للصحفيين إن دعم وزارة التخطيط والتعاون الدولي لإقامة معرض المنتجات الغذائية والحرفية يأتي في اطار سعيها لتطوير المشاريع الصغيرة والتي من شأنها تنمية المجتمعات المحلية وتحسين مستوى معيشتهم في مختلف المحافظات.
واضافت أن الوزارة حرصت على تقديم كافة المساعدات المتعلقة بدراسات الجدوى الاقتصادية والمساعدات الفنية والتدريبية والتمويلية لمشاريعهم وتذليل العقبات المتعلقة بتسويق منتجات هذه المشاريع والتي هي اكبر التحديات في نجاح واستمرارية هذه المشاريع في مختلف المحافظات، وذلك انطلاقا من أهداف برنامج برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية في تعزيز فرص التشغيل الذاتي والاعتماد على الذات للشباب والمرأة وهيئات المجتمع المحلي، وتعميق وعيهم بأهمية العمل الحر واستغلال طاقاتهم في تعزيز الإنتاجية.
ويأتي هذا النشاط ضمن جملة الخدمات المجانية التي تقدمها مراكز البرنامج والتي يبلغ عددها 28 مركزا ميدانيا منتشرة في كافة محافظات المملكة، ضمن حزمة النشاطات التسويقية التي تتضمن تدريب اصحاب المشاريع على مهارات التعبئة والتغليف، وحساب الكلفة والتسعير، والتشبيك مع المشاريع المشابهة والمشاريع المكملة، والمشاركة في معارض البيع المباشر، وذلك بهدف تمكين هيئات المجتمع المحلي والاسر المنتجة من عرض وبيع منتجاتها الغذائية والحرفية ذات الطابع الوطني الأصيل لتمكين المشاريع الانتاجية وزيادة تنافسيتها ومبيعاتها.
ويذكر أن برنامج مراكز تعزيز الإنتاجية "ارادة" هو برنامج وطني تنموي تم إطلاقه عام 2002 لمواجهة التحديات التنموية، كأحد مكونات برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية الذي تديرة وزارة التخطيط والتعاون الدولي، ويتم تنفيذ برنامج "اراده" من قبل الجمعية العلمية الملكية، ويهدف الى تعزيز انتاجية المواطنين الاردنيين، وتشجيع روح المبادرة لديهم، وتحفيزهم للتوجه نحو الانتاج، ومساعدتهم على تأسيس المشاريع الانتاجية الصغيرة والمتوسطة والمنزلية، التي تؤدي إلى تحسين الدخل وتوفير فرص العمل ورفع المستوى المعيشي لهم، ويساهم بذلك في الجهود الرسمية المتكاملة التي تسعى الى تطوير البيئة الاستثمارية وتحسين الاقتصاد الوطني والتخفيف من مشاكل الفقر والبطالة.
وتتوزع خدمات ونشاطات البرنامج على محور نشر الثقافة الاستثمارية، من خلال الندوات والمحاضرات وحلقات العصف الذهني والجلسات التدريبية التي تسعى الى التوعية بأهمية الاستثمار في المشاريع الإنتاجية، ومحور الخدمات الاستشارية، التي تشمل دراسة وتطوير افكارالمشاريع الانتاجية، واعداد دراسات الجدوى الاقتصادية، وتوجيه أصحاب المشاريع الى مصادر التمويل المتاحة، ومحور الخدمات الفنية، التي تقدم للمشاريع من خلال مختصين بعد مرحلة التشغيل، بهدف المساعدة في انجاح المشروع وديمومته، وتشمل التدريب المتخصص لكادر المشروع، والدعم الفني لتطوير المنتجات وتحسين نوعيتها، وادخال مفاهيم وتطبيقات الجودة للمشاريع المتوسطة والصغيرة بما يؤدي الى رفع سويتها وحصول المشاريع المميزة منها على شهادات الجودة العالمية في ISO, HACCP, GLOBAL GAP.
--(بترا)

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.