رئيس الديوان الملكي يتفقد مشروع "المدينة الصناعية" بمادبا

 

1535813300934

 

التلفزيون الاردني- تفقد رئيس الديوان الملكي الهاشمي، رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك، يوسف حسن العيسوي، امسالسبت، بحضور وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي، مشروع مدينة مادبا الصناعية وآخر أعمال البنية التحتية فيها.
ويهدف مشروع "المدينة الصناعية" التي وضع جلالة الملك عبدالله الثاني حجر الأساس لها خلال زيارته للمحافظة قبل أقل من عامين، إلى جذب الاستثمارات للمنطقة وتوفير العديد من فرص العمل لأبناء المحافظة.
وقال العيسوي  إن الهدف من هذه الزيارة يأتي في إطار المتابعة المستمرة للمشاريع، وتقييم مستوى العمل على أرض الواقع ومدى تقدمه ضمن الإطار الزمني المحدد، وتذليل مختلف التحديات التي قد تعترض سير المشروع خلال مراحله التنفيذية.
بدوره، قال وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي، إن مدينة مادبا الصناعية التي تقع على الطريق الملوكي باتجاه ذيبان قيد التنفيذ حالياً بنسبة انجاز بلغت نحو 70 بالمئة، كما تبلغ مساحتها 320 دونما موزعة على 41 قطعة استثمارية، ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذها نهاية العام الحالي.
وأضاف أنه تم الانتهاء منذ مطلع العام الحالي من تنفيذ المصانع النمطية بمساحة 10 آلاف متر مربع، وتنفيذ جميع اعمال البنية التحتية، وتزويدها بخدمات الماء والكهرباء والصرف الصحي، لافتا إلى جاهزيتها لاستقبال المستثمرين وقابليتها للتشغيل.
ورافق العيسوي في الجولة التفقدية: محافظ مادبا، وممثلون عن مؤسسة المدن الصناعية الأردنية، وعدد من وجهاء وأهالي المنطقة.
يشار إلى أنه قد سبق هذه الجولة التفقدية اجتماع في وزارة الأشغال بين رئيس الديوان الملكي الهاشمي ووزير الأشغال والجهات الحكومية ذات العلاقة، لمتابعة مشاريع المبادرات الملكية في مختلف مناطق المملكة، حيث أشاد العيسوي بالجهود التي تبذلها الوزارة والجهات الحكومية الأخرى والعاملون فيها تجاه ذلك.
واكد في الوقت ذاته على إنجاز جميع المشاريع واستكمالها في الوقت المحدد، وصولاً لتحقيق أفضل الخدمات للمواطن، بحسب التوجيهات الملكية السامية.
من جهته، أكد المهندس يحيى الكسبي أن هذا الاجتماع يأتي لمناقشة وضع المشاريع والاطلاع على تقدم سير العمل ونسب الانجاز فيها، فضلاً عن الاطلاع على نوعية العمل وضبط الجودة للمواد، وتذليل التحديات التي قد تظهر خلال مرحلة التنفيذ، كما يتم توثيق ذلك من خلال صور وتقارير دورية لكل مشروع تبين مدى تقدم سير العمل.
واوضح أن هذه المشاريع تغطي جميع القطاعات الحيوية والتعليمية والصحية والثقافية والاجتماعية والشبابية وغيرها من القطاعات الاخرى.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.