"حماية المستهلك" تدعو الى الابتعاد عن المظاهر السلبية في مناسبات الأفراح

الإثنين, 27 آب 2018 10:51

 

1535365758790

 

التلفزيون الاردني-دعا رئيس الجمعية الوطنية لحماية المستهلك إلى الابتعاد عن المظاهر السلبية في مناسبات الأفراح والتي تؤدي إلى تدمير الحياة الاقتصادية للأجيال الحالية من الشباب والشابات وتعمل على ترسيخ عادات استهلاكية تفاخرية في مجتمع يتعمق فيه الكساد يوماً بعد أخر.
وقال ان على رؤوساء الوزارات والوزراء والأعيان السابقين والحاليين ورجال الأعمال وشيوخ العشائر مسؤولية كبيرة في الحد من هذه المظاهر من خلال تجنب مشاركتهم بها معتبرا المشاركة بهذه المناسبات التفاخرية تشجيعا لاستمرار هذه الثقافة التفاخرية الاستعراضية.
وأضاف الدكتور عبيدات ان مثل هذه المناسبات تنتشر في المجتمع في الوقت الذي لا تجد ألألاف من الأسر الأردنية ومن الطبقتين الفقيرة والوسطى ما تسد رمق أولادها أو أبنائها بينما هؤلاء المنظمين لهذه المهرجات الإستعراضية التفاخرية يصرفون سنويا مئات الألوف من الدنانير على هذه المظاهر التي تهدد السلم الأهلي.
وقال في بيان صحفي اليوم الاثنين أن مقدار التقدم في أي مجتمع يبدأ بالتحليل المعمق لمكونات ثقافتها الاجتماعية والسياسية والاقتصادية وغيرها للوقوف على مقدار الفرص المتاحة لتقدم عناصرها الثقافية والانتاجية.
ودعا الدكتور عبيدات النخب ومنظمات المجتمع المدني الى الابتعاد عن المظاهر السلبية الاستعراضية التفاخرية التي تترافق مع مناسبات الأفراح لما لها من أثار سلبية وتكاليف مالية كبيرة تثقل كاهل أهل العروسين.
واكد أن الحفلات الإستعراضية تتعارض مع الموروث الشعبي والقيم الدينية والأخلاقية مشددا على ضرورة الحد منها.
وأشار الدكتور عبيدات إلى دور وزارة الأوقاف وعلماء الدين الإسلامي ورجال الدين المسيحي في حث المجتمع الأردني على الالتزام بتعاليم الأديان في أداب ومراسم الزواج للحد من الانحراف عن القيم والموروث الشعبي والابتعاد عن التكاليف ألباهظة التي تثقل كاهل المتزوجين من الشباب والشابات.