الحمصي :الاعلام شريك استراتيجي بدعم الصناعة الوطنية

1531565533033

التلفزيون الاردني - اكد رئيس غرفة صناعة عمان العين زياد الحمصي ان الاعلام شريك استراتيجي في دعم الصناعة الوطنية، مشيرا الى دور مختلف مؤسساته بالتركيز على الانجازات التي حققتها ودورها بالاقتصاد الوطني.

واشار خلال لقاء نظمته  حملة (صنع في الأردن) التابعة للغرفة لمذيعي ومعدي البرامج الصباحية الاذاعية الى الدور الكبير الذي يمكن ان تؤديه وسائل الاعلام لابراز اهم المعيقات والقضايا التي تواجه الصناعة الوطنية وتؤثر على تنافسيتها محليا وباسواق التصدير.
وشدد العين الحمصي على ان مساندة الصناعة الوطنية لا يعني دعم اصحاب المصانع او منتج معين، بل هو دعم للوطن ومستقبل اجياله لدورها الكبير في توفير فرص العمل للاردنيين ودعم احتياطيات المملكة من النقد الاجنبي بفعل عمليات التصدير.
الى ذلك اوضح رئيس لجنة الحملة المهندس موسى الساكت ان اطلاقها جاء لغايات تعزيز ثقة المستهلك بالمنتجات الوطنية، وتعريفه بجودتها ومضاهاتها للمنتجات المستوردة وذلك من خلال التركيز على تنافسية اسعارها.
واضاف إن الحملة تهدف لتعريف المستهلك الأردني بالمستوى المتقدم الذي وصلته صناعتنا الوطنية والجودة والتنافسية العالية التي تمتاز بها، موضحا أن القطاع الصناعي يسهم بتحقيق الامن الغذائي والدوائي على وجه الخصوص والأمن الإقتصادي بشكل عام .
واشار الى ان الحملة ركزت على طلبة المدارس من خلال زيارات ميدانية وتنظيم رحلات لزيارة مصانع وطنية والاطلاع على طبيعة العمل فيها ومدى التزامها بقواعد السلامة والصحة، اضافة الى معايير الجودة والمواصفات العالية التي تطبقها.
واوضح الساكت أن المنافسة غير العادلة من مستوردات مثيلة لمنتجات مدعومة في بلادها تعد ابرز التحديات التي تواجه الصناعة الوطنية حاليا الى جانب فيما الزيادة بتكاليف الانتاج جراء ارتفاع اسعار الطاقة خصوصا اثمان الكهرباء.
وحملة (صنع في الاردن) التي اطلقتها غرفة صناعة عمان عام 2013 بالتعاون مع المؤسسة الاردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية، هي مشروع وطني يسعى لتعزيز ثقة المواطن بالمنتجات الصناعية الاردنية.

 

 

 


بترا

 

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.