روسيا على وشك التأهل بعد انهيار دفاع مصر وصلاح يهز الشباك

الأربعاء, 20 حزيران 2018 07:42

74156296396365140

التلفزيون الاردني -  انهار دفاع مصر في أول 17 دقيقة من الشوط الثاني إذ اهتزت شباكه ثلاث مرات في الهزيمة 3-1 أمام روسيا في المباراة الثانية للمجموعة الأولى في سان بطرسبرج يوم الثلاثاء.

وافتتح أحمد فتحي التسجيل لروسيا بهدف عكسي بعدما فشل في إبعاد تسديدة رومان زوبنين وأضاف دينيس تشيرشيف الهدف الثاني في الدقيقة 59 وبعد ذلك بثلاث دقائق أضاف ارتيم جيوبا هدفا آخر بعد مجهود فردي رائع.

وأحرز محمد صلاح أول هدف لمصر في كأس العالم منذ 1990 عندما نفذ بنجاح ركلة الجزاء التي حصل عليها واحتسبها الحكم انريكي كاسيريس القادم من باراجواي، الذي منح مصر ركلة حرة في البداية، وذلك بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد في الدقيقة 73.

ولو انتصرت أوروجواي أو تعادلت يوم الأربعاء مع السعودية ستتأهل مع روسيا إلى دور الستة عشر رسميا على أن تحدد المواجهة بينهما يوم الاثنين متصدر المجموعة الأولى.

ورفعت روسيا رصيدها إلى ست نقاط بعد فوزها في الافتتاح 5-صفر على السعودية متقدمة بثلاث نقاط على اوروجواي التي تغلبت 1-صفر على مصر. بينما لا تملك مصر والسعودية أي نقاط.

وأصبحت روسيا في موقف إيجابي غير متوقع مقارنة بحالة التشاؤم التي كانت لدى الجماهير قبل انطلاق البطولة وبعد انتصارين وتسجيل ثمانية أهداف يبدو أن المنتخب سرق قلوب المشجعين.

وبدلا من التأثر بالضغط الكبير بدا فريق المدرب ستانيسلاف تشيرتشيسوف واثقا.

وتأمل مصر التي تواجه السعودية في المباراة الأخيرة يوم الاثنين المقبل في تحقيق فوزها الأول في المشاركة الثالثة لها في كأس العالم بعد نسختي 1934 و1990.

وشارك صلاح في التشكيلة الأساسية بعد تعافيه من إصابة في الكتف تعرض لها مع ليفربول في نهائي دوري أبطال اوروبا أمام ريال مدريد الشهر الماضي.

وأدخل الارجنتيني هيكتور كوبر تغييرا واحدا على التشكيلة الأساسية إذ أشرك صلاح منذ البداية على حساب عمرو وردة.

على الجانب الاخر أدخل المدرب تشيرتشيسوف تغييرين على تشكيلته بمشاركة الجناح دينيس تشيرشيف الذي أحرز هدفين في المباراة الماضية بدلا من لاعب الوسط الان جاجويف المصاب.

وكان التغيير الآخر مشاركة المهاجم ارتيم جيوبا، الذي هز الشباك بعد دقيقة من نزوله كبديل في الشوط الثاني، منذ البداية بدلا من فيودور سمولوف.

وكاد صلاح أن يصنع الهدف الأول عندما مرر كرة إلى محمود حسن ”تريزيجيه“ الذي سدد بجوار القائم الأيسر لمرمى روسيا في الدقيقة 16.

وأرسل محمد عبد الشافي تمريرة عرضية إلى مروان محسن الذي لمسها برأسه لكن دفاع روسيا أبعد الكرة قبل أن تصل إلى صلاح.

وحول محسن تمريرة فتحي العرضية بضربة رأس خارج المرمى وسط أداء هجومي أفضل من مصر مقارنة بالمواجهة الأولى ضد اوروجواي.

وكاد صلاح أن يهز الشباك قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول لكن تسديدته من عند حدود منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيمن.

وتلقت مصر ضربة قوية في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني عندما هز فتحي شباكه بالخطأ.وأرسل الكسندر جولوفين تمريرة عرضية أبعدها الحارس محمد الشناوي بقبضة يده لتصل إلى زوبنين الذي سدد كرة منخفضة حولها فتحي في مرماه.

واعترض لاعب مصر على وجود دفعة من المهاجم جيوبا لكن الحكم لم يستمع لاعتراضه.

وهذا هو الهدف العكسي الخامس في النسخة الحالية البطولة فيما شهدت نسخة 1998 الرقم القياسي برصيد ستة أهداف.

واهتزت شباك مصر مرتين في ثلاث دقائق.

وانطلق ماريو فرنانديز البرازيلي الأصل الكرة من الناحية اليمنى ومررها إلى تشيرشيف الذي وضع الكرة من بين ساقي الحارس الشناوي.

وبعد ذلك بدقيقتين سيطر جيوبا على كرة بعد ركلة حرة وحافظ عليها بعد تدخل من أحمد حجازي وراوغ علي جبر ووضع الكرة على يسار الشناوي.

وقال جيوبا ”أهم شيء أننا فزنا. اعتقد أن روسيا كلها سعيدة وتحتفل. نحن سعداء بطريقة لا تصدق. أشكر كل من ساندنا“.

وأضاف ”كل لاعب قاتل اليوم في كل مكان في الملعب. لم نمنح مصر سنتيمترا واحدا على أرض الملعب. عزلنا صلاح ونستحق الفوز“.

وأهدر تريزيجيه فرصة تقليص الفارق عندما مرت تسديدته بجوار القائم قبل أن يشارك وردة بدلا منه.

وقلص صلاح الفارق من ركلة جزاء حصل عليها بعد تدخل من زوبنين

وطالبت مصر بالحصول على ركلة جزاء أخرى بعد تدخل من ايليا كوتيبوف ضد مروان محسن لكن الحكم رفض احتساب أي شيء أو مراجعة حكم الفيديو.

وقال كوبر الذي واجه على الفور أسئلة عن مستقبله ”الشوط الأول كان جيدا ثم قدمنا أداء سيئا للغاية خلال 10 أو 15 دقيقة في الشوط الثاني ولهذا السبب خسرنا“.

وتابع ”رحيلي أو استمراري لا يعتمد علي وما زال أمامنا مباراة أخرى في كأس العالم. يجب أن تنتظر حتى اخر دقيقة رغم أن حظوظنا ضئيلة للغاية“.

 

رويترز