الطفيلة: مشروعات لتحسين الواقع المائي والصرف الصحي

taffffele

التلفزيون الاردني- بدأت وزارة المياه والري بتنفيذ حزمة مشروعات لتحديث شبكات مياه الري الرئيسية والفرعية الناقلة، وتخفيض نسبة الفاقد المائي في مناطق عدة في المحافظة لتحسين الواقع المائي ورفع كفاءة ضخ المياه،فضلا عن ربط تجمعات سكانية جديدة بشبكة الصرف الصحي وبكلفة تصل إلى مليون و400 ألف دينار .
كما فرغت الوزارة من تنفيذ مشروعات مائية أخرى تضمنت استبدال وتأهيل مضخات المياه في محطات التزويد المائية الرئيسية بمناطق زبدة والحسا شرقي الطفيلة مع صيانة الآبار الرئيسية وحفر ابار جديدة بكلفة تجاوزت نصف مليون دينار، مع تحديث شبكات وخطوط المياه في عدة مناطق، ما سيسهم بتوفير ضخ واف من المياه لمختلف التجمعات السكنية .
وقال مدير إدارة مياه الطفيلة المهندس مصطفى زنون ان المشروعات التي تم طرحها اشتملت على تمديد خطوط مائية بأقطار مختلفة لمناطق عدة في الطفيلة بغية تحديث الشبكات الرئيسية والفرعية وزيادة كفاءة الضخ المائي لهذه المناطق تمهيدا لصيف العام المقبل 2019، مشيرا إلى أن الصيف الحالي شهد انخفاضا بمعدلات شكاوى أزمة توزيع مياه الشرب وانقطاعها وفاقدها، جراء مشروعات التحديث المائي التي نفذت بالعام الماضي.
وأضاف ان المشروعات أسهمت بتحسين الوضع المائي في جميع مناطق المحافظة خلال الصيف الحالي، فيما تم رفع قدرة كميات الضخ لتصل إلى نحو 1500 متر مكعب في الساعة، مع زيادة حصة الفرد من مياه الشرب اليومية.
وأشار إلى مضخات المياه التي تم استبدالها بأخرى حديثة في الآبار الرئيسية والبالغة 12 مضخة لضمان وديمومة عمليات ضخ المياه وخدمة جميع التجمعات السكانية التي تضم نحو 17 ألف مشترك وتزويدهم بنظام الدور أسبوعيا، وفق برنامج عادل، في حين يتوقع أن تتراجع شكاوى أزمة المياه وشحها الصيف الحالي بنسبة ستصل الى 90 بالمئة، مقارنة مع الأعوام السابقة باستثناء بعض المناطق المرتفعة التي تقع خارج حدود التنظيم .
وأكد المهندس زنون أن عمليات التأهيل لمضخات المياه والشبكات المتفرعة، والخطوط الناقلة الرئيسية، ستسهم بمواجهة موجات الحر خلال مواسم الصيف المقبلة، حيث يزداد فيها الطلب على المياه، الامر الذي استدعى زيادة أقطار الخطوط الناقلة لتجمعات العيص وبصيرا والعين البيضاء ووسط المدينة .
-- (بترا)

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.